الرئيسية المجلس والأمانة العامـة اليـمن في أرقـام مـؤشرات ديموغرافيـة الصفحة السـكانية مكتبة المجـلس مكتبة الصور مكتبة الفيديو للتواصل معنا

الولادة الآمنة

الولادة هي عملية تقلص في الرحم تؤدي الى خروج الجنين والمشيمة والاغشية الى خارج قناة الولادة ، حيث يتغير وضع الجنين في الرحم بحيث يصبح راسه الى الاسفل باتجاه عنق الرحم ، ولتحسين الصحة العامة والصحة الإنجابية من خلال رفع الوعي وتغير المواقف للوصول إلى سلوك صحي وإنجابي وضرورة الاستفادة من خدمات الصحة العامة وبالذات الصحة الإنجابية وتنظيم الأسرة ، ولتجنب المخاطر التي قد تطرأ فانه يجب حصول الولادة في المستشفيات او بحضور كادر طبي مدرب او باشراف قابلة مدربة، حيث ان المضاعفات الناتجة عن الحمل والولادة تعتبر سبباً رئيساً للاعاقة والوفاة بين النساء اللواتي في سن الانجاب في البلدان الأقل نمواً ، وحيث ان اغلب الولادات في البلدان النامية تحدث خارج الوحدات الصحية فان الاستراتيجية الاكثر فعالية لتقليل وفيات الأمهات هي ضمان التعرف على مضاعفات الحمل والولادة فور حدوثها ونقل النساء الى وحدات يتواجد بها أفراد مدربون لطمأنة ومراقبة الأم والجنين واعطائها النصائح والارشادات عن التنفس وتجنب نقل العدوى وتجنب تكرار الفحص المهبلي واتخاذ الحيطة في التعقيم وتجنب حدوث تمزق لمنطقة المهبل والعجان والتأكد من نزول الاغشية والمشيمة كاملة ومراقبة النزيف بدقة ، وهناك بعض الحالات التي لا تسمح بتوليدها في المنزل مثل الاوضاع الخاطئة للجنين، الحمل المتعدد (التوأم) ، الحمل الأول/البكر ، حالات الولادة لسيدات اقل من 18 عاماً أو أكثر من 35 عاماً، السيدات اللواتي لديهن خمسة أطفال، الأم التي سبق لها ولادة قيصرية ، الأمهات اللواتي لديهن تاريخ مرضي كمرض القلب والسكري والضغط وسبق في اصابتهن بتسمم الحمل أو نزيف سابق خلال الولادة وبعدها، لذا فانه يترتب على الأمهات أخذ المعلومات الارشادية من الطبيب او القابلة للوصول الى المستشفى في الوقت المناسب وقبل وقوع مضاعفات خطرة قد تؤدي بحياتهن حيث ان نسبة كبيرة من وفيات الأمهات ومضاعفات الولادة تحدث بسبب الاهمال والتأخير ، فعلى الأمهات معرفة كافة المراحل والعلامات المنذرة بقرب حصول الولادة والتحضير لهذه الفترة قبل وقت مسبق وعلى كافة الاصعدة ، ويشكل فقر الدم الناجم عن نقص الحديد تهديداً رئيسياً للأمومة الآمنة إذ يسهم في نقص أوزان المواليد عن الوزن الآمن ويضعف مقاومتهم للأمراض ويقلل من نمو الادراك والحركة لديهم ، كما تشكل المضاعفات المصاحبة لوفيات الاجنة التلقائية (الاجهاض) نسبة مرتفعة من أعباء الرعاية الطبية في القطاع العام وكذلك خطورة كبيرة على حياة الأمهات، وعلى الأمهات متابعة وضعهن الصحي الدوري بعد الولادة وزيارة الطبيب بعد مرور الاسبوع الأول للولادة ، حتى لو لم تشعر بأي عارض وذلك لحماية أنفسهن من أي مضاعفات ، لذلك عليهن اتباع الارشادات الصحية الخاصة بهذه المرحلة والتعرف على الاعراض والمشاكل التي قد تواجههن وكيفية التعاطي معها كحالات ارتفاع الحرارة ، النزيف ، التهاب الرحم ، تسرب البول ، الامساك ، البواسير ، الاكتئاب والاحباط والمشاكل الناتجة عن الرضاعة والقيام بارضاع مواليدهن رضاعة كاملة لتساعدهن أولاً على استعادة عافيتهن وكذلك الاهتمام بصحة مواليدهن من خلال متابعة مراكز الأمومة والطفولة لأخذ التطعيم والارشادات ، كما تفهم الرجل لدوره كأب وزوج ودعمه لزوجته في هذه المرحلة تحسن الوضع النفسي لدى النساء بعد الولادة.

مواضيع ذات صلة اليمن أزمة غذائية قادمة.. ومسؤولية المجتمع الدوليكيف تقي أسرتكِ من الكوليرامؤسسة (يمان) تدشن صنفاً جديداً من وسائل تنظيم الأسرة في اليمناليمن يتصدر أعلى معدلات سوء التغذية المزمنلماذا تتوقف عن التدخين؟سوء التغذية مسؤول عن وفاة 45بالمائة من الأطفال دون الخامسة في العالمالمـــــــرض القاتـــــــــلتنـظيم الأسرة.. وصحة دائمةصناديق للطوارئ التوليدية في مناطق ريفية بذماردراسة ميدانية عن أسباب ومخاطر الزواج المبكرفي لقاء تشاوري للمعاقين والعاملين في مجال رعايتهم بصنعاءفيما لاتزال التغطية بالخدمات متدنية مع تزايد الحاجة غير الملباةالسرطان.. داء العصر المروعتقنية جديدة للتنبؤ بالولادة المبكرةأطفال الأمهات البدينات يعانون من بطء النموالعنف يعيق رعاية ما قبل الولادة ويؤدي إلى موت النساء في محافظة أبينالعلاج الكيمائي يزيد من نمو الورم السرطانيدراسة: انقطاع الطمث مرتبط بعملية القصور البدنيارتفاع ضغط الدمنصائح عامة لمرضى السكر