الرئيسية المجلس والأمانة العامـة اليـمن في أرقـام مـؤشرات ديموغرافيـة الصفحة السـكانية مكتبة المجـلس مكتبة الصور مكتبة الفيديو للتواصل معنا

مؤتمر (وومن ديليفر) يطلق حملة لتنظيم الأسرة ويدعو لتوسيع نطاق خدماتها في البلدان النامية

علن عدد من القيادات العالمية المشاركة في مؤتمر (women deliver 2013) الذي عقد مؤخرا في العاصمة الماليزية كوالالمبور عن التزامهم بالعمل نحو توسيع نطاق الوصول إلى وسائل تنظيم الأسرة للنساء في البلدان النامية. واستعرضوا في اجتماع رفيع المستوى خلال فعاليات المؤتمر خططاً لاستدامة هذا الزخم في السنوات المقبلة. ويأتي هذا الالتزام من القيادات العالمية لتوفير وسائل تنظيم الأسرة للنساء على خلفية الالتزامات التي قطعت في القمة التاريخية المنعقدة في لندن في يوليو عام 2012م. حيث تعهد زعماء العالم بتوفير أكثر من 2.6 مليار دولار لدعم حصول 120 مليوناً من النساء والفتيات في البلدان الأكثر فقرا على خدمات الصحة الإنجابية ووسائل منع الحمل.

وكان المشاركون في مؤتمر (women deliver) قد أكدوا أن وضع المرأة في محور التنمية وتقديم الحلول التي تلبي احتياجاتهم سيؤدي إلى تحسينات هائلة في مجال الصحة ، والرخاء ، ونوعية الحياة.

وفي إحدى الجلسات العامة التي حضرها المدير التنفيذي لصندوق الأمم المتحدة للسكان (UNFPA) والرئيس المشارك لـ(FP2020) استعرض عدد من القيادات الصحية من أفريقيا وآسيا أمثلة ملموسة من التقدم بشأن تنظيم الأسرة وتأكيد الالتزامات لمواصلة توسيع نطاق الوصول إلى وسائل تنظيم الأسرة ، مؤكدين الحاجة إلى استمرار الدعوة لضمان استمرار وزيادة التزام الحكومات لتنظيم الأسرة وصحة الفتيات والنساء وحقوقهن على نطاق أوسع.

وفي السياق ذاته أعلن مشروع الفقر العالمي و (women deliver) عن حملة جديدة لتنظيم الأسرة، تأخذ بعدين رئيسيين ، لرفع مستوى الوعي، وزيادة الطلب وتحسين الحصول على المعلومات وعلى خدمات تنظيم الأسرة في جميع أنحاء العالم. وقد جاء الإعلان عن الحملة في اليوم الأول للمؤتمر الذي اجتمع فيه عدد كبير من صناع القرار البارزين من مختلف أنحاء العالم: قادة الحكومات وممثلي المجتمع المدني وقادة الشركات ، معا لمناقشة الصحة العالمية وتمكين الفتيات والنساء.

وحول هذا الموضوع قال جيل شيفيلد، مؤسس ورئيس (women deliver) نحن متحمسون لإطلاق هذه ، الحملة المبتكرة لإشراك الجمهور وتشجيع الحكومات في جميع أنحاء العالم لتلبية التزاماتها وزيادة وتحسين الوصول إلى وسائل تنظيم الأسرة الحديثة والتعليم. وأضاف: عندما لا تستطيع النساء والفتيات التخطيط لخصوبتهن ، فإنهن لا يستطعن التخطيط لحياتهن.

يذكر أن (women deliver) هي منظمة عالمية تدعو إلى تجميع الأصوات من جميع أنحاء العالم للدعوة لتحسين الصحة والرفاه للفتيات والنساء. وقد أطلقت في عام 2007، على مستوى عالمي لتوليد الالتزام السياسي والاستثمارات المالية للوفاء بتحقيق الأهداف الإنمائية للألفية للحد من وفيات الأمهات وتحقيق حصول الجميع على الصحة الإنجابية. من خلال المؤتمرات العالمية التي عقدت في عامي 2007 و 2010 ، والتي أثمرت الخروج بالتزامات تساعد على منع حوالي 350 ألف حالة وفاة من الفتيات والنساء لأسباب تتعلق بالحمل والولادة.

ورسالة (women deliver) هي أن صحة الأم على حد سواء حق من حقوق الإنسان والاستثمار في النساء عملية ضرورية لتحقيق التنمية المستدامة.

كوالالمبور- بشير الحزمي

مواضيع ذات صلة في تقرير إعلامي لمكتب المنسق المقيم للأمم المتحدة (اليمن- صوت عالمي)دراسة: الأهمية الإدارية والسياسية لأمانة العاصمة سبب مباشر للهجرة إليهاالنمو السكاني يهدد الدول الأفقر في العالمتشويه الأعضاء التناسلية للإناث تهديد للحياة وإهانة للكرامة الإنسانيةمنظمة الصحة العالمية: انخفاض الوفيات السنوية جراء مرض الحصبة بنسبة 78بالمائةإعداد إستراتيجية قومية لمناهضة الزواج المبكر في مصراليمن يحتل المرتبة الــ14عالميا في انتشار ظاهرة زواج الصغيراتاليونيسيف: اليمن ضمن أقل 10 دول تسجيلا للمواليد عالمياانفجار سكاني وموارد شحيحة!(700) مليون دولار من البنك الدولي لتحسين صحة النساء والأطفال في البلدان الفقيرةفي ورقة عمل حول المياه والتنميـة السياحيةفي الاجتماع السابع للجنة العليا للتعداد العام للسكان 2014مفي اليوم العالمي لمحوا الأميةبمناسبة اليوم العالمي للعمل الإنساني 2013م (هجرة الشباب: دفع عجلة التنمية)البحوث الصحية ضرورية لتحقيق التغطية الصحية الشاملة(53) مليار دولار من مجموعة البنك الدولي لمساندة البلدان النامية للعام 2013مالتقرير العالمي الأول حول العنف ضد المرأة يكشف عن انتشار شكلين من العنفإيمانا منها بأهمية دور المجتمع المدني في حماية الطفولة ورعايتهم وبأن المسئولية مشتركةفي البيان الختامي للمؤتمر الإقليمي للسكان والتنمية